الرئيسية برلمانيات
العزوني يقترح حلا سريعا للحكومة ب " 400...
التاريخ : 10-01-2017
الوقت : 02:32 PM

العزوني يقترح حلا سريعا للحكومة ب " 400 " مليون دينار !!



رم -

شادي الزيناتي


اكد النائب اندريه العزوني انه اقترح على الحكومة تحصيل ال400 مليون دينار العجز في الموازنة من خلال تصاريح العمل للوافدين ..



و اقترح العزوني على الحكومة خلال اجتماع اللجنة المالية النيابية بوزير المالية عمر ملحس، اعفاء العمالة الوافدة من الغرامات السابقة والرسوم المتراكمة و المترتبة و تشديد الرقابة عليهم مما سيؤمن لخزينة الدولة مبلغ ال400 مليون دينار بكل سهولة ، مشيرا الى ان عدد العمال المصريين في الاردن يصل الى اكثر من مليون عامل ، اكثر من 600 الف منهم مخالفين و هؤلاء سيؤمنون ذلك المبلغ بشكل سريع ، خاصة وان رسوم التصريح تبلغ 650 دينار ، مشيرا الى ان تسفيرهم غير مجدي للخزينة بظل تراكم الرسوم على اكثر من نصف العمال الموجودين لسنوات ، وتعتبر غير محصلة ان بقوا او تم تسفيرهم ..



كما بين العزوني لرم ان هذا الحل سيساهم في ضبط العمالة الوافدة امنيا ، و سيرفد الخزينة اقتصاديا وماليا ، و سينهي ابتزاز و اوتاوات موظفي وزارة العمل للعمال المصريين ، وبذات الوقت فان هذا الحل لا يضر احدا وسيبتعد عن جيب المواطن و سيجعل العمالة الوافدة هي من تتراكض لدفع التزاماتها للحصول على التراخيص لتصويب اوضاعها و بالتالي تغطية العجز في الموازنة عن طريق رسوم التصايح تلك ..



و حول ما اثير عن ' السمك ' باجتماع النواب مع وزير المالية ، اكد العزوني ان احد زملائه النواب اشار للوزير ان رفع الضرائب عى السمك لن يجدي نفعا للحكومة كون الشعب الاردني لا يأكل السمك بشكل كبير خاصة انواع السمك الفاخرة التي تنوي الحكومة رفع اسعارها ..



عدد المشاهدات : ( 20879 )
خليل
12-01-2017 09:37 AM
لماذا لا يتم تحصيل الرسوم للعاملة المخالفة من الكفيل مباشرة وكذلك ضبط عدم تغير الكفيل بالنسبة للعامل وذا انتهى تصريحة ولا يرغب بالتجديد ان يتم تسفير العامل كا المعمول به في دول الخليج وعدم التهاون مع المنتهية تصاريحم ان يتم ملاحقتهم من قبل الجهات المختصة
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة رم للأنباء بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة رم للأنباء علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :